علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    ماجدعبدالله وانتصارته المحليه

    شاطر

    s42800242
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 37
    تاريخ التسجيل : 04/05/2010

    ماجدعبدالله وانتصارته المحليه

    مُساهمة  s42800242 في الثلاثاء يونيو 15, 2010 3:37 am

    أهدافه وانتصاراته المحلية
    أما أهم أهداف ماجد عبدالله والتي أسهمت بتحقيق فريقه النصر السعودي للبطولات المحلية والخارجية فيأتي في مقدمتها هدفه الشهير في نهائي كأس الملك عام 1987م في مرمى الهلال وهدفيه في نهائي الدوري السعودي الأشهر عام 1995م أيضاً أمام الهلال كان الثاني منها حكاية من حكايات الزمن والفن الماجدي ، وكذلك هدفيه في نهائي كأس الملك عام 1990م في مرمى التعاون ، وقبلها هدفه الرائع في نهائي كأس الملك عام 1981م في مرمى الهلال الذي كان يضم وقتها في صفوفه النجم البرازيلي الشهير ريفالينو والذي تفوّق عليه ماجد - وعلى غيره تلك الفترة - بتحقيقه للكأس وقيادة فريقه النصر للفوز ببطولة الدوري عامين متتاليين 1980م و 1981م بعد تصدره لهدافي الدوري ثلاث مرات متتالية بوجود أبرز المحترفين الأجانب في الدوري السعودي خاصة الذين لمعوا في نهائيات كأس العالم في الأرجنتين 1978م ، وكرر قيادة فريقه لبطولة الدوري بأهدافه الحاسمة والمهمة عام 1989م بعد تصدره قائمة الهدافين للمرة السادسة في تاريخه ، كذلك من أهدافه الحاسمة التي جلبت لناديه بطولات خارجية هدفه في نهائي بطولة الأندية الخليجية عام 1997م في مرمى كاظمة الكويتي والذي كان يضم حينها جُل لاعبي المنتخب الكويتي بطل الخليج آنذاك ، أيضاً أهدافه الخمسة التي تصدر بها الهدافين في بطولة الأندية الخليجية عام 1996م أجملها كان في مرمى العربي القطري الذي تجاوز فيه الحارس بحركة مذهلة لا يجيدها إلا الكبار مودعاً الكرة في المرمى ومعها أربعة مدافعين في منظر مدهش ، أما آخر أهدافه الهامة فكان في البطولة الآسيوية التي كسبها فريقه وهو آخر هدف يسجله ماجد في تاريخه وكان ذلك في نصف نهائي كأس الأندية الآسيوية عام 1998م في مرمى كوبتداغ التركماني .

    [عدل] عمادة لاعبي العالم 1990-1998م
    بلغت شهرت ماجد عبدالله الآفاق بعد أن تصدر قائمة نادي المائة الدولي ، كأول لاعب عربي وآسيوي يتصدر النادي المئوي وذلك بعدد 147 مباراة دولية جعلته عميداً للاعبي العالم عام 1995م ، واستمر في الصدارة لمدة ثلاث سنوات متتالية ، وعلى الرغم من أن الاتحاد الدولي - فيما بعد - ألغى من سجل المنتخب 8 مباريات دولية لعدم تسديد الاتحاد المحلي للرسوم المادية لتلك المباريات ! إلا أن ماجد ظل متصدراً القائمة ، حيث أصبح رصيده 139 مباراة وكان رصيد أقرب منافسيه 138 مباراة ، ولا يزال اسم ماجد يظهر في قائمة العشرين الأوائل رغم اعتزاله اللعب منذ عام 1994م ، والجدير ذكره أن عدم التوثيق الدقيق من الاتحادات المحلية والقارية وعدم دفع رسوم بعض المباريات الدولية للفيفا أضر الكثير من نجوم الكرة العربية وحالة ماجد عبدالله كمثال ، فصدارة ماجد للنادي المئوي تأخرت كثيراً عن وقتها الطبيعي والمفترض ، لأن ماجد تصدر القائمة - فعلياً - من بعد عام 1990م وليس العام 1995م وذلك لأن بيتر شيلتون الحارس الإنجليزي الشهير الذي كان يتصدر القائمة قبل ماجد توقف عند رصيد 125 مباراة بعد اعتزاله اللعب الدولي عام 1990م وماجد تجاوز هذا الرصيد - آنذاك - ومع ذلك استمر الإنجليزي في الصدارة لغاية العام 1995م قبل أن يعلن فيه الفيفا أن ماجد عميداً للاعبي العالم بعد اعتزاله اللعب الدولي هو أيضاً وبعد مرور ثمان سنوات على صدارته الفعلية ، وما بين العام تسعين والعام خمسة وتسعين يكمن الخبر اليقين ، فأرقام ماجد - وغيره الكثير من نجوم الكرة العربية - كانت مغيبة أو غير موثقة جيداً في سجلات الاتحاد الدولي والذي تفاجأ حين ظهر اسم ماجد عبدالله في نهائيات كأس العالم بأمريكا عام 1994م كصاحب أكبر رصيد عدد مباريات دولية في العالم بمجموع يتجاوز الـ 160 مباراة فطالب الاتحاد المحلي بسرعة إرسال بيانات تلك المباريات وتواريخها لاعتمادها ، والتي اتضح بعد المراجعة أنها كانت غير موثقة بشكل جيد وثابت ، على سبيل المثال ما يخص اسم اللاعب : تارة كان يدوّن تحت اسم ( ماجد عبدالله ) وتارة أخرى ( ماجد محمد ) وتارة ثالثة ( ماجد أحمد عبدالله ) وكلها لنفس اللاعب ! ، عند ذلك قام الاتحاد الدولي باعتماد 147 مباراة دولية من أكثر من 160 مباراة تحت ما يصنف بفئة A ، كانت كافية لوضع ماجد عبدالله في المركز الأول بين نجوم العالم في نادي المائة الدولي ، وهو إنجاز يسجل للسعودية وللاعب العربي والآسيوي عموماً .

    وقد أقيم لماجد بهذه المناسبة حفل تكريمي ضخم عام 1995م في مقر نادي النصر بالرياض حضره نجوم الكرة الخليجية والعربية كالخطيب وشوبير وفهد الهريفي ومحيسن الجمعان وزهير بخيت وسعيد العويران وغيرهم الكثير في لقاء جميل جمعهم بفريق النصر السعودي بطل الدوري - ذلك الوقت - في تظاهرة فريدة من نوعها غصّت بها مدرجات ملعب النادي التي جاءت تحتفل بلقب نجمها الدولي والثلاثية ( هاتريك ) التي سجلها في مرمى الاتفاق في منافسات الدوري بعد قرار عودته للملاعب المحلية عقب اعتزاله اللعب الدولي فكانت أجمل عودة وأجمل مناسبة .

    لعب ماجد للمنتخب خلال الفترة من 1978 حتى 1994 ولم يستبعد في تاريخه من قائمة المنتخب أو يجلس على دكة الاحتياط ولا مرة ( إلا بسبب الإصابات المانعة )،اعتزل الكرة على المستوى الدولي في يوليو عام 1994م وأذيع خبر اعتزاله في نشرة الأخبار الرسمية وذلك بعد انتهاء مشاركته في نهائيات كأس العالم بأمريكا 94م وقيادته منتخب بلاده للتأهل لدور الـ16 في إنجاز فريد من نوعه لم يتكرر حتى الآن ، وبعد اعتزاله اللعب الدولي واصل عطاءه المحلي بشكل استثنائي مع فريقه النصر الذي أخلص له طوال 22 عام قضاها في الملاعب .

    saad al jubiri s42800237
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 17
    تاريخ التسجيل : 12/05/2010
    العمر : 29

    رد: ماجدعبدالله وانتصارته المحليه

    مُساهمة  saad al jubiri s42800237 في الثلاثاء يونيو 15, 2010 10:58 am

    يا أخي العزيز
    مهما تحدثنا عن اللاعب
    ماجد عبدالله
    لن نوفيه حقه من المدح والثناء
    لأنه الاسطورة الحقيقية للكرة السعودية
    واذا كان هناك اسطورة كرة قدم لكل قارة
    فماجد احمد عبدالله
    اسطورة القارة الآسيوية
    بلا منازع
    ولا
    مقارنات


    وللمعومية
    اختار الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء قائد المنتخب السعودي والنصر الأسبق
    ماجد عبد الله ضمن أفضل (73) هدافا في التاريخ، للفترة من 1888 حتى 2008.

    وتجاور اسم ماجد عبد الله مع اسم الأسطورة البرازيلي بيليه والأرجنتيني مارادونا
    والهولندي ماركو فان باستن، والبرازيليين روماريو وزيكو والأوكراني أوليج بلوخين،
    والنمساوي يوهان كرانكل والمكسيكي هوغو سانشيز والإسباني فرناندو بوشكاش.

    وضمت القائمة التي خصصت لأكثر اللاعبين المتوجين بلقب هداف الدوري
    المحلي على مدى أكثر من قرن كامل، 73 نجما عالميا،
    كان ماجد عبد الله اللاعب العربي الوحيد بينهم.


    وأشارت القائمة، التي ضمت اسمي مارادونا وباستن، إلى أن اللاعب
    ماجد مارس هواية التهديف بين عامي 1979 وحتى 1988، وصنف في قائمة اللاعبين
    المتوجين بلقب هدافي الدوري 6 مرات،

    أما صدارة اللائحة فذهبت لنجم المنتخب البرازيلي السابق المهاجم روماريو، الذي قاد
    منتخب بلاده لإحراز كأس العالم في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1994 برصيد 14 مرة،
    كهداف للدوريات في المحطات الاحترافية في مشواره،
    وحلّ مواطنه البرازيلي الأسطورة بيليه ثانيا برصيد 11 مرة هدافا
    في عدد من الدوريات التي لعب فيها.


    وكان ماجد عبدالله قد اختير عام 1999 ضمن قائمة أفضل 20 لاعبا هدافا في العالم،
    بعد أن دخل القائمة مع الإيراني علي دائي والمصري حسام حسن. وعلى الرغم من اعتزاله،
    حيث كانت آخر مبارياته الرسمية مع فريقه النصر في نهائي كأس الكؤوس الأسيوية
    أمام سامسونغ الكوري بالرياض في 12 أبريل/نيسان 1998، إلا أنه احتفظ برصيده
    العالي من الإنجازات، والألقاب التي بقيت تطارده.

    وماجد عبد الله من مواليد جدة بحي البغدادية في 11 أكتوبر/تشرين الأول 1959،
    وسجل لنادي النصر عام 1977، وختم حياته الرياضية عام 2008، في تكريم
    أسطوري شارك فيه بطل الدوري الإسباني ريال مدريد.

    وامتدت مسيرته الرياضية على مدى 22 عاما، شارك خلالها مع المنتخبات السعودية
    التي حققت كأس آسيا للمرة الأولى عام 1984، والثانية عام 1988،
    والتأهل للأولمبياد للمرة الأولى عام 1984، والتأهل لكأس العالم للمرة الأولى عام 1994،
    كما حقق مع ناديه 11 بطولة محلية وخليجية وقارية.


    والمعذرة يا اخي العزيز
    عالاطالة بس حبيت اشارك معك بهذه المعلومات
    في هذا الطرح الجميل
    ويعطيك ربي
    الف عافية
    ومشكوووووووووووووووورر

    sunny sunny sunny
    sunny sunny sunny
    sunny sunny sunny
    sunny
    sunny sunny sunny

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 4:20 am