علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    جئت متأخراً جداً

    شاطر

    s42903432
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 475
    تاريخ التسجيل : 14/03/2010

    جئت متأخراً جداً

    مُساهمة  s42903432 في الثلاثاء مايو 25, 2010 9:27 am

    المضحك المبكي فيما ذكره رئيس اتحاد كرة القدم غير الشرعي الشيخ طلال الفهد حول دعوة اتحاده «بوخمسة» للجمعية العمومية بسرعة لتعديل المادة 32 من النظام الاساسي المحلي لانتخاب مجلس ادارة من 14 عضوا ممثلين للأندية المحلية بما يتوافق مع قانون 5/2007 ونحن نقول لابو مشعل صح النوم... تو الناس فإذا كنت مؤمنا وتريد ان تطبق نظام 14 وتحترم القانون الكويتي، لماذا كل هذه «اللوية» والضجة المفتعلة والشكاوى والمراسلات للفيفا وللجنة الاولمبية الدولية وأدخلت الكرة والرياضة الكويتية خلالها في نفق مظلم واوصلتنا للمحاكم الدولية وتدخل التنظيمات الخارجية في شؤوننا وقوانيننا الرياضية المحلية (ما كان من الأول) اربع سنوات تعرض فيها نشاطنا الكروي للايقاف من قبل «فيفا» وتم تشكيل اربع لجان انتقالية لادارة اتحادنا الكروي كان خلالها الشيخ طلال الفهد يرفض نظام ال14 رفضا شديداً ودار الدنيا لكي يستمر تطبيق نظام الخمسة ويأتي اليوم ليقاتل من اجل نظام ال14 وفق القانون الكويتي حتى يظهر بصورة البطل الذي يريد انقاذ الكرة الكويتية من الايقاف!!

    ثم بأي صفة يطالب اتحاد الكرة غير الشرعي (بوخمسة) بدعوة الجمعية العمومية لتعديل المادة 32 وانتخاب مجلس ادارة بنظام ال14 وهو الاتحاد الذي جاء من رحم جمعية عمومية غير شرعية ومنحلة... محاولة التذاكي وكسب عطف الشارع الرياضي وتبسيط الوضع بهذا الشكل السطحي وكأن أزمة الكرة ستحل بوجود اتحاد كرة غير شرعي هي حالة استغفال كبيرة لتحويل الباطل إلى حق وتوزيع صكوك البراءة والظهور بمظهر الحمل الوديع.

    أهلا وسهلا بالشيخ طلال الفهد او اي شخص آخر رئيسا لاتحاد الكرة ولكن بالطرق الشرعية والقانونية وعبر جمعية عمومية معترف بها وعندما يتخذ هو واتحاده قرار العودة إلى جادة الصواب بتعديل المادة 32 من النظام الاساسي وتشكيل اتحاد الكرة من 14 عضوا وبما يتماشى مع القانون المحلي والرغبة السامية عندها فقط ندعم هذا التوجه بما لا يتعارض مع القوانين المحلية.

    الشارع الرياضي يريد الاستقرار والهدوء واعادة الحياة إلى كرتنا ورياضتنا التي تم تدويلها بفعل فاعل وتآمر من بعض ابناء جلدتنا ويرفض التأزيم والفتنة والرقص على جسد الرياضة الكويتية المنهك وفرض واقع جديد يروج له البعض بانه سيحيي الآمال وينعش الكرة الكويتية ويطوي صفحات الماضي المليئة بالسواد والمعاناة والاحزان ويستعيد القرار الكويتي من الابتعاد عن التدخل الخارجي والهيمنة الدولية والأولمبية والصاق تهمة أزمة الرياضة إلى السلطتين التشريعية والتنفيذية لفرضهما قوانين رياضية كذبوا بها على الشارع الرياضي وبعض المغيبين بانها معارضة للقوانين والمواثيق الدولية والاولمبية كم تمنينا وقد طالبنا ذلك كثيرا وناشدنا اندية التكتل برئاسة الشيخ طلال الفهد باحترام القانون المحلي وسرعة تطبيق نظام ال14 وتعديل المادة 32 لابعاد شبح تعليق النشاط الخارجي لكرتنا ولكن لم نسمع الا الرفض ونبرات التحدي وبان نظام الخمسة هو الذي سيطبق «واعلى ما في خيلهم يركبوه» وبعد كل هذه العروض والاستعراضات العضلية والكلامية يأتي رئيس اتحاد الكرة غير الشرعي ليبشر الشعب الكويتي بانه سيلتزم بتطبيق نظام ال14 ولكن في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد ان فقد صلاحية اتخاذ مثل هذا القرار لعدم شرعية وجوده في اتحاد العديلية!.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 10:17 pm