علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    المنتخب الفرنسي يسعى لفتح صفحة جديدة في تاريخه من خلال كأس العالم

    شاطر

    s42903432
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 475
    تاريخ التسجيل : 14/03/2010

    المنتخب الفرنسي يسعى لفتح صفحة جديدة في تاريخه من خلال كأس العالم

    مُساهمة  s42903432 في السبت مايو 29, 2010 11:56 am

    بعد مسيرة حافلة بالأحداث ومثيرة للجدل في التصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 ، تأهل المنتخب الفرنسي إلى البطولة ليبدأ رحلة جديدة للبحث عن اللقب العالمي.

    ويحرص المنتخب الفرنسي على نسيان خيبة الأمل التي تعرض لها عقب هزيمته في المباراة النهائية لكأس العالم 2006 بألمانيا أمام المنتخب الإيطالي.

    وعلى عكس جميع التوقعات والتكهنات ، ما زال المدرب ريمون دومينيك في موقع المدير الفني للمنتخب الفرنسي الذي احتل المركز الثاني في مجموعته بالتصفيات خلف المنتخب الصربي ليضطر إلى خوض الملحق الأوروبي الفاصل على بطاقة التأهل للنهائيات.

    ورغم نجاحه في الوصول للنهائيات بالتغلب على نظيره الأيرلندي في الملحق الفاصل لم تتبدد مخاوف الفرنسيين على فريقهم الذي فشل في التأهل المباشر للنهائيات.

    وما يضاعف من هذه المخاوف أن تأهل الفريق إلى لنهائيات جاء بفضل هدف مثير للجدل في الوقت الإضافي من مباراة الفريق أمام نظيره الأيرلندي في إياب الملحق الفاصل حيث هيأ المهاجم الفرنسي المخضرم تييري هنري الكرة بيده إلى زميله وليام جالاس الذي سجل الهدف.

    وتحولت هذه المباراة إلى واقعة دبلوماسية حيث طالب وزير العدل الأيرلندي ديرموت أهيرن بإعادة المباراة كما اعتذر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي عن طبيعة الفوز المثيرة للجدل.

    ورغم ذلك رفض ساركوزي ، مثل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ، أي اقتراحات بإعادة المباراة.

    وقدم المنتخب الفرنسي مسيرة سيئة في التصفيات بدأها بالهزيمة 1/3 أمام مضيفه النمساوي في فيينا ، وكانت هذه الهزيمة كافية لترك انطباع لدى جماهير المنتخب الفرنسي عن الفريق ومديره الفني.

    وسجل المنتخب الفرنسي 18 هدفا في عشر مباريات خاضها بالتصفيات.

    ولم تتسبب معاناة الفريق أمام المنتخب الأيرلندي في الملحق الفاصل والهدف المثير للجدل في إنزعاج المشجعين فحسب وإنما ضاعفت أيضا من انتقادات الراغبين في رحيل دومينيك من تدريب الفريق قبل نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

    وما زالت الاستفسارات والأسئلة تتفجر عن مستوى هذا الفريق واقترابه في الفترة الماضية من الخروج صفر اليدين من التصفيات رغم وجود نجوم عالميين في صفوفه مثل فرانك ريبيري وتييري هنري وكريم بنزيمة ويوان جوركوف وبارتيس إيفرا وسمير نصري ونيكولا أنيلكا وأندري بيير جينياك.

    وربما قاد دومينيك المنتخب الفرنسي إلى المباراة النهائية لكأس العالم 2006 قبل أن يخسر بضربات الترجيح أمام نظيره الإيطالي ولكن سلسلة العروض الهزيلة التي قدمها الفريق منذ ذلك الحين أفقدت المشجعين الثقة في الفريق وقدرته على عبور الدور الأول بنهائيات كأس العالم القادمة.

    والحقيقة أن أسطورة كرة القدم الفرنسي إيريك كانتونا انضم إلى قائمة المؤيدين لرحيل دومينيك من تدريب الفريق واستبداله بالمدرب لوران بلان المدير الفني الحالي لفريق بوردو.

    وقال كانتونا :"أعتقد أن ريمون دومينيك هو أسوأ مدرب في تاريخ الكرة الفرنسية منذ عهد لويس الخامس عشر".

    ولكن النقطة الإيجابية الوحيدة التي ترجح كفة دومينيك هي أن المنتخب الفرنسي بدأ نهائيات كأس العالم أيضا بترشيحات متواضعة ومستوى هزيل حيث اقتصرت الترشيحات المصاحبة له على التأهل فقط للدور الثاني على أكثر تقدير.

    وإذا نجح دومينيك أو أي مدرب يخلفه في قيادة الفريق في الاستفادة بشكل جيد من المواهب الموجودة في صفوف الفريق ، سيتحول المنتخب الفرنسي مجددا إلى إحدى القوى الكروية التي تهدد أي منافس كما سيكون لدى الفريق الطموحات في الفوز بلقب كأس العالم.

    المدير الفني:

    تولى ريمون دومينيك /57 عاما/ منصب المدير الفني للمنتخب الفرنسي عام 2004 وقاد الفريق للوصول إلى نهائي كأس العالم 2006 لكنه خسر أمام المنتخب الإيطالي بضربات الترجيح.

    وسبق أن خاض دومينيك ثماني مباريات دولية مع المنتخب الفرنسي عندما كان لاعبا علما بأنه لعب لأندية ليون وباريس سان جيرمان وبوردو بفرنسا قبل أن يتجه للتدريب حيث قضى أربع سنوات في تدريب فريق مولهاوس ومثلها في ليون.

    وبعدها قاد دومينيك المنتخب الفرنسي للشباب على مدار 11 عاما قبل أن يخلف مواطنه جاك سانتيني في تدريب الفريق الأول عام 2004 .

    وتسبب أسلوب دومينيك التدريبي في الكثير من الجدل حول الفريق خاصة مع اعترافه بأنه يضع في اعتباراته مدى نجومية اللاعبين لدى اختيار تشكيل المنتخب.

    نجم الفريق:

    من المنتظر أن يوفر اللاعب فرانك ريبيري /26 عاما/ نجم خط وسط بايرن ميونيخ الألماني شرارة الإبداع في خط وسط المنتخب الفرنسي خلال نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا شريطة أن تبتعد عنه الإصابات.

    وقضى ريبيري السنوات الأربع الأولى من مسيرته الكروية في بلده فرنسا مع أربعة أندية مختلفة قبل الانتقال إلى تركيا مطلع عام 2005 وبعدها عاد لفريق مرسيليا الفرنسي.

    وانتقل ريبيري بعد ذلك إلى بايرن ميونيخ الألماني في 2007 مقابل 25 مليون يورو كما يتقاضى حاليا ثمانية ملايين يورو من الفريق سنويا.

    ورغم ذلك ما زال ريبيري هدفا لمانشستر يونايتد ومانشستر سيتي الإنجليزيين وبرشلونة وريال مدريد الأسبانيين بفضل موهبته الرائعة.

    وكانت أول مباراة دولية لريبيري مع المنتخب الفرنسي في 27 أيار/مايو 2006 عندما فاز الفريق على نظيره المكسيكي 1/صفر كما شارك ريبيري في المباراة النهائية لكأس العالم 2006 والتي خسرها أمام نظيره الإيطالي.

    منتخب فرنسا في سطور:

    اللقب : الأزرق­ الديوك الزرق. تأسيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم : عام 1904 . الانضمام للفيفا : عام 1907 . أفضل مركز في تصنيف الفيفا : الأول في أيار/مايو 2001 . أسوأ مركز في تصنيف الفيفا : 25 في نيسان/أبريل 1998 . مشاركاته السابقة في كؤوس العالم: 12 مرة أعوام 1930 و1934 و1938 و1954 و1958 و1966 و1978 و1982 و1986 و1998 و2002 و2006 . أفضل نتيجة في كؤوس العالم: الفوز باللقب عام 1998 . تاريخ التأهل للنهائيات: 18 تشرين ثان/نوفمبر 2009 .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 5:45 am