علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    هانو يتقلب في قبره بعد تسطير فصل جديد في تاريخ دوري أبطال أوروبا

    شاطر

    s42903432
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 475
    تاريخ التسجيل : 14/03/2010

    هانو يتقلب في قبره بعد تسطير فصل جديد في تاريخ دوري أبطال أوروبا

    مُساهمة  s42903432 في الإثنين مايو 24, 2010 9:10 am

    لابد وأن جابريل هانو يتقلب داخل قبره ، بعد أن تحمل اللاعب الفرنسي الدولي السابق مسئولية خروج بطولة الأندية الأوروبية أبطال الدوري (دوري أبطال أوروبا حاليا) إلى النور في موسم 1955/1956 .

    وحاول هانو فى نهاية مسيرته في ملاعب كرة القدم الجمع بين مناصب المدير الفني للمنتخب الفرنسي وصحفي رياضي ورئيس تحرير صحيفة ليكيب ، ولكنه استقال كمدرب بعد أن كتب هانو الصحفي كلمة افتتاحية تطالب باستقالته ، قبل أن تطرأ إلى مخيلته فكرة إقامة بطولة يتنافس خلالها الأندية الأوروبية أبطال الدوري.

    وشهد النهائي الأول للبطولة الأوروبية مواجهة بين ريال مدريد وستاد دي ريم الفرنسي ، وهي المباراة التي نجح خلالها العملاق الأسباني في تحويل تأخره بهدفين إلى الفوز 4/3 .

    وجاءت المباراة النهائية للنسخة المعدلة للبطولة التي استقرت عند أسم دوري أبطال أوروبا ، وانتهت أمس السبت بفوز إنتر ميلان الايطالى على بايرن ميونيخ الألماني 2/صفر في العاصمة الأسبانية مدريد ، ليحصد الفريق الإيطالي اللقب للمرة الأولى منذ 45 عاما ، بعيدة كل البعد عن المفهوم الأصلي للبطولة .

    من ناحية كان من الممكن ألا يتأهل بايرن ميونيخ إلى نسخة العام الحالي من البطولة لأنه لم يحرز لقب البوندسليجا في العام الماضي وحل في المركز الثاني خلف فولفسبورج.

    وكذلك شهدت الفكرة الأم لهانو المزيد من أعمال الإزالة وهو ما يتلخص في خوض إنتر ميلان المباراة بمجموعة من اللاعبين المحترفين الاجانب بين قائمة اللاعبين الأساسيين التي تضم 11 لاعبا حيث سجل الارجنتينى الدولى دييجو ميليتو هدفى الفوز باللقاء بواقع هدف فى كل شوط.

    واعتمد البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لإنتر ميلان على أربعة لاعبين من الأرجنتين وثلاثة من البرازيل ولاعبا واحد من كل من مقدونيا وهولندا والكاميرون ورومانيا.

    وكان الشيء الوحيد الذي يفتقده إنتر في هذه المباراة هو وجود لاعب إيطالي ، برغم أن إنتر ميلان نادى إيطالي وتوج بلقب الدوري والكأس ، كما أنه اعتاد على إمداد المنتخب الوطني بمجموعة من اللاعبين الإيطاليين المميزين.

    وتم كتابة فصل جديد في تاريخ البطولة الأوروبية أمس السبت في مدريد ، حيث أنها المرة الأولى في التاريخ التي يشارك فيها فريق في المباراة النهائية دون أن يدفع بلاعب واحد من أبناء الدولة التي تحتضن النادي.

    هذه ليس المرة الأولى بالطبع التي التي يلعب فيها فريق بقائمة مكونة بالكامل من لاعبين أجانب ، حيث سبق وأن فعل مورينيو ذلك في دور المجموعات كما أن ارسين فينجر خاض مباريات مع فريقه ارسنال بدون أي لاعب إنجليزي.

    وأشار الفرنسي ميشيل بلاتيني ، رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) ، الذي ينظم دوري أبطال أوروبا ، إلى أنه يرغب في جعل البطولة أقل نخبوية.

    وأكد أنه يرغب في منح بعض الدول الأوروبية الصغرى في عالم كرة القدم ، الفرصة لمواجهة الفرق الكبرى ، لإعادة البطولة بعض الشيء لما كانت عليه في عام 1957 عندما بدأت للمرة الأولى.

    وشهدت المباراة النهائية الأولى للبطولة الأوروبية التي جرت على ملعب حديقة الأمراء بباريس مشاركة 11 لاعبا أسبانيا (برغم أن الفريدو دي ستيفانو وهيكتور ريال ولدا في الأرجنتين ، وكانا يحملا جنسية مزدوجة) أمام 11 لاعبا فرنسيا.

    ولكن النهائي الذي جرى مساء أمس السبت كان بعيد كل البعد عما تخيله هانو قبل عشرات السنين.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 3:39 am