علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    فيفا: ترسانة نجوم الهلال ستقوده لمنصة التتويج الآسيوي

    شاطر

    s429012074
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 508
    تاريخ التسجيل : 19/03/2010

    فيفا: ترسانة نجوم الهلال ستقوده لمنصة التتويج الآسيوي

    مُساهمة  s429012074 في الأربعاء مايو 19, 2010 7:32 pm

    فيفا: ترسانة نجوم الهلال ستقوده لمنصة التتويج الآسيوي


    أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أن فرص وحظوظ ممثلي الكرة السعودية الهلال والشباب في الفوز بدوري أبطال آسيا تبدو قوية جداً، جاء ذلك ضمن تقرير مطول نشره على موقعة باللغة العربية أمس عن حظوظ الأندية العربية الـ8 التي بلغت الأدوار النهائية في بطولتي دوري الأبطال الآسيوي، والإفريقي.
    وقال التقرير" دخلت بطولتا الأندية الإفريقية والآسيوية منعطفاً هاماً سيحدد الاتجاه نحو اللقب القاري الثمين، حيث باتت الآن تقف عند حدود الدور ربع النهائي، وفيه تتطلع الأندية العربية المشاركة في كلا البطولتين، لاستعادة الزعامة التي غابت عنها العام الماضي إفريقيا، ومنذ أربعة مواسم آسيوياً".
    وتتعلق آمال الجماهير العربية الآن بخمسة أندية إفريقية وثلاثة آسيوية، حيث ستكون محط الأنظار والمتابعة عندما تعود عجلة البطولتين للدوران مع انطلاقة الموسم الجديد، بعد اختتام نهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا.
    فبعد أن تعودت الفرق العربية على صعود منصات التتويج، باتت نتائجها محل شك، بعد أن تطورت مختلف الأندية المنافسة، فابتعدت الفرق العربية مجبرة عن الفوز باللقب القاري الأهم.
    وعن حظوظ فارسي الكرة السعودية الهلال والشباب، أورد الموقع "أثبت الهلال المنتشي بلقب الدوري المحلي أنه أحد المرشحين البارزين للفوز باللقب، لما يملكه من ترسانة كبيرة من النجوم المحليين والمحترفين، وبما أن ميزة الاستقرار ستبقى في الموسم المقبل، فإن هذا سيضاعف من أسهمه في المواجهات المقبلة في البطولة، كما أن الفريق يجد في هذه النسخة من البطولة الآسيوية مساحة مناسبة للصعود إلى منصة التتويج مجدداً، لينال اللقب في نظامه الحديث، بعد أن نال البطولة مرتين بشكلها القديم "1992 و2000" قبل أن يغيب عن الأدوار المتقدمة بعد ذلك.
    وكان "الزعيم" كما يحلو لجماهيره أن يلقبوه قد قدّم أداء مميزاً في مرحلة المجموعات فتصدر مجموعته عن جدارة، ودون عوائق وأتبعه بانتصار مستحق على بونيودكور الأوزبكي "3 / صفر" في دور الـ16 ليؤكد عزمه على التقدم نحو النهائي".
    وتابع التقرير" يعود الشباب الممثل الثاني للكرة السعودية، للظهور في ذات الدور الذي كان أفضل ما حققه في البطولات التي شارك فيها في الموسم الماضي، حيث توقف مشواره عند ربع النهائي، وهو يمني النفس بأن يجتاز هذه المرحلة الصعبة ويبلغ نصف النهائي للمرة الأولى، ويملك الفريق مجموعة مميزة من اللاعبين الذين اكتسبوا الخبرة الآسيوية، ويمكن لهم أن يترجموا هذه الآمال المعقودة عليهم، والذهاب بعيداً والفوز باللقب في حال حالفهم التوفيق".

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 2:19 am