علوم الرياضة و التربية البدنية

يهتم هذا الموقع بمقررات التربية البدنية و علوم الرياضة لطلاب التربية الرياضية بجامعة أم القرى

يمكنك معرفة النتيجة النهائية لمادة كرة القدم من خلال دخول نتدى النتائج النهائية لمادة كرة القدم ومعرفة النتيجة من خلال رقمك الأكاديمي
أرجو من الجميع التكرم بأبداء الرأي حول هذه التجربة من خلال التصويت والدخول على منتدى ( تقييم الطلاب للمنتدى التعليمي والمعلم) مع الشكر للجميع

    غيابات أرسنال تضع البرسا في مربع الذهب بأوروبا وإنتر بمأزق أمام سيسكا

    شاطر

    Faisal bin Abdullah
    طالب جيد جدا
    طالب جيد جدا

    عدد المساهمات : 350
    تاريخ التسجيل : 16/04/2010
    العمر : 26

    غيابات أرسنال تضع البرسا في مربع الذهب بأوروبا وإنتر بمأزق أمام سيسكا

    مُساهمة  Faisal bin Abdullah في الأربعاء أبريل 21, 2010 7:59 pm

    يبدو برشلونة الإسباني حامل اللقب الأقرب إلى التأهل إلى الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا عندما يستضيف ارسنال الإنجليزي الثلاثاء في إياب الدور ربع النهائي ، فيما تنتظر إنترناسيونالي الإيطالي رحلة صعبة إلى موسكو لمواجهة مضيفه سيسكا.

    في المباراة الأولى ، يملك برشلونة حظوظاً كبيرة لبلوغ دور الأربعة ومواصلة حملة دفاعه عن اللقب في سعيه إلى الاحتفاظ به ليصبح أول فريق يحقق هذا الانجاز منذ أن توّج به آي سي ميلان الإيطالي مرتين متتاليين في العامين 1989 و1990، خصوصاً وأنه يلعب على أرضه وأمام جماهيره بالإضافة إلى انتصاراته الكبيرة في الآونة الأخيرة آخرها على اتلتيك بلباو (4-1) في غياب نجومه الدوليين السويدي زلاتان ابراموفيتش وتشافي هرنانديز واندرياس انيستا والفرنسي تييري هنري والمالي سيدو كيتا والبرازيلي دانيال الفيش.

    وكان برشلونة أهدر فوزاً في المتناول ذهاباً في لندن الأربعاء عندما تقدم بهدفين نظيفين سجلهما ابراموفيتش الغائب الأكبر عن المباراة بسبب الإصابة ، بيد أن النادي اللندني نجح في العودة من بعيد وسجل هدفين بواسطة البديل ثيو والكوت وقائده صانع الألعاب الإسباني سيسك فابريجاس الذي سيغيب بدوره عن المباراة بسبب الإيقاف علماً بأنه تعرض للإصابة ذهاباً ستبعده عن الملاعب حتى نهاية الموسم.

    الإصابة تحرم ابراموفيتش من المشاركة

    ويخوض برشلونة المباراة في غياب 3 لاعبين أساسيين هم ابراموفيتش الذي تعرض إلى تمزق في ربلة ساقه اليمنى السبت قبل مباراة فريقه مع اتلتيك بلباو في افتتاح المرحلة الثلاثين من الدوري الإسباني ، وقائده كارليس بويول وجيرار بيكيي بسبب الإيقاف الأول لطرده في الدقيقة 85 ذهاباً والثاني لتلقيه الإنذار الثاني في المسابقة.

    وقال مدرب الفريق بيب جوادريولا: "سيكون من الصعب أن يشارك ابراموفيتش في المباراة. لقد عانى بعض المشاكل بعد مباراة لندن"، مضيفاً "صحيح أننا سنخوض المباراة في غياب هؤلاء الثلاثة والذي سيكون مؤثراً ، لكننا نملك البدائل الجاهزة والتي ستقوم بدورها على أحسن ما يرام من أجل تحقيق التأهل".

    ويملك برشلونة تشكيلة زاخرة بالنجوم ، وإذا كان قطبا دفاعه بويول وبيكيي سيغيبان فإن جوارديولا سيدفع بالأرجنتيني جابريال ميليتو والمكسيكي رافائيل ماركيز مكانهما ، كما يملك إمكانية إشراك الدولي الإيفواري يايا توريه قلب دفاع على غرار ما فعله في إياب الدور نصف النهائي والمباراة النهائية أمام تشيلسي ومانشستر يونايتد الإنجليزيين على التوالي الموسم الماضي.

    ميسي مفتاح الفوز

    ويعوّل برشلونة كثيراً على نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي لتخطي عقبة ارسنال ورفع معنويات لاعبيه قبل المواجهة الساخنة أمام مضيفه ريال مدريد في الكلاسيكو الأحد والذي سيحدد بدرجة كبيرة بطل الموسم الحالي.

    وشدد مدافع برشلونة الفرنسي إريك ابيدال العائد إلى التشكيلة بعد غيابه عن مباراة الذهاب بسبب الإيقاف "المباراة أهم بكثير من مواجهة ريال مدريد. مصير موسمنا سيتحدد هذا الأسبوع ، وسيكون الأمر رائعاً إذا تمكنا من الذهاب إلى سانتياجو برنابيو ونحن في دور الأربعة للمسابقة الأوروبية العريقة".

    وتابع: "أمامنا 90 دقيقة فقط لحسم موقفنا في مسابقة دوري أبطال أوروبا ، فيما أشعر بأننا نملك مباريات عدة لحسم أمر اللقب في البطولة الدوري المحلي حتى لو خسرنا أمام ريال مدريد الأحد".

    ويتساوى ريال مدريد وبرشلونة نقاطاً في صدارة الدوري الإسباني بيد أن أفضلية فارق الأهداف للنادي الملكي حتى الآن بانتظار خوض مباراة الإياب ، علماً بأن برشلونة فاز (1-0) ذهاباً.

    وفي ظل غياب ابراموفيتش يملك قائد المنتخب الفرنسي تييري هنري فرصة اللعب أساسياً أمام فريقه السابق ، بعدما لعب احتياطياً في مباراة الذهاب ، بيد أن هنري يواجه منافسة قوية من المهاجمين بيدرو وبويان كركيتش صاحب ثنائية في مرمى اتلتيك بلباو.

    كثرة الغيابات تصعّب المهمة على ارسنال

    في المقابل ، لن تكون مهمة الفريق اللندني سهلة في ظل غياب لاعبين مؤثرين في صفوفه في مقدمتهم فابريجاس ، وبدا واضحاً تأثره بغياب الأخير في مباراته أمام ولفرهامبتون السبت في الدوري المحلي حيث عانى الأمرّين وانتظر الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع لتسجيل هدف الفوز.

    كما يغيب الروسي اندريه ارشافين والفرنسي وليام جالاس والأخير حتى نهاية الموسم أيضاً على غرار الهولندي روبن فان بيرسي والويلزي ارون رامسي ،فيما انضم أخيرا إلى قائمة غيابات أرسنال الكاميروني اليكساندر سونج الذي تعرض إلى إصابة في عضلة الفخذ أثناء مباراة فريقه أمام ولفرهامبتون بالدوري الانجليزي وخرج على إثرها قبل نهاية المباراة بـ15 دقيقة.

    ويعوّل ارسنال على التشيكي توماس روزيكي والفرنسي سمير نصري ومواطنه ابو ديابي والعملاق الدانماركي نيكلاس بندتنر لزعزعة دفاع برشلونة واستغلال الارتباك الذي قد يعاني منه الأخير بسبب غياب بويول وبيكيي.

    وقال بندتنر في هذا الصدد "يكون الأمر صعباً للغاية بالنسبة إلى أي فريق يغيب عنه قطبا دفاعه خصوصاً وأنهما يلعبان معاً منذ بداية الموسم ، وبالتالي فإن ذلك سيكون مفيداً لنا وسنحاول استغلال هذا الوضع من أجل هز الشباك خصوصاً وانه يتعين علينا التسجيل من أجل الإبقاء على آمالنا بالتأهل سواء بالفوز أو التعادل بأكثر من هدفين".

    وأضاف: "الجميع يتوقعون بأن المباراة ستكون صعبة على الفريقين ، لكننا واثقون بقدرتنا على التأهل ، إنها الكأس التي نرغب في رفعها ، ولتحقيق ذلك يجب الفوز على أفضل الفرق في المسابقة".

    اختبار صعب في موسكو

    وفي المباراة الثانية ، تنتظر إنترناسيونالي رحلة صعبة إلى موسكو لمواجه سيسكا وفي جعبته فوز هزيل (1-0) على ملعب جوزيبي مياتزا في مباراة تألق فيها الحارس الدولي الروسي ايجور اكينفييف.

    ويدرك الفريق الإيطالي صعوبة مهمته خصوصاً أنه وجد صعوبات بالغة في تخطي ممثلين عن الاتحاد السوفيتي سابقاً في الدور الأول وهما روبن كازان الروسي حيث تعادلا (1-1) ذهاباً وفاز (2-0) إياباً ، وتعادل على أرضه مع دينامو كييف الأوكراني (2-2) ، ثم تغلب عليه بصعوبة (2-1) إياباً بعد أن تخلف (1-0) حتى الدقائق الثلاث الأخيرة.

    ويدخل إنترناسيونالي الساعي إلى لقب المسابقة للمرة الثالثة في تاريخه والأولى منذ ثنائيته في العامين 1964 و1665، المباراة بمعنويات عالية بعدما استعاد توازنه محلياً بفوز كبير على بولونيا بثلاثية نظيفة.

    مورينيو: ستكون مباراة شبيهة بمباريات الأطفال

    بيد أن إنترناسيونالي سيكون في مواجهة مشكلة من نوع ثاني هي أن المباراة ستقام على ملعب بعشب اصطناعي ، وعلّق مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو على ذلك قائلاً: "نحن نعرف كيف سنلعب هناك بالنظر إلى الصعوبات التي سنواجهها أمام منافس قوي وملعب اصطناعي ، ستكون المرة الأولى بالنسبة إلى لاعبي فريقي".

    وأضاف: "ستكون مباراة شبيهة بمباريات الأطفال. كنت أمزح مع بعض لاعبي فريقي ، وقلت لهم بما أننا لعبنا في الشارع عندما كنا صغاراً فلماذا لا نجرب اللعب أيضاً على الملاعب الاصطناعية".

    ويمني إنترناسيونالي النفس ببلوغ الدور نصف النهائي لأول مرة منذ الموسم 2002-2003 عندما توقف مشواره حينها أمام جاره آي سي ميلان ، ويعقد مورينيو آمالاً كبيرة على مهاجميه الأرجنتيني دييجو ميليتو والكاميروني صامويل ايتو الذي غاب عن المباراة أمام بولونيا بسبب الإيقاف ، لتحقيق ذلك ، كما سيستفيد من عودة المدافع البرازيلي لوسيو ومواطنه لاعب الوسط تياجو موتا صاحب ثنائية في مرمى بولونيا، بعد غيابهما عن مباراة الذهاب بسبب الإيقاف.

    سيسكا يحلم بالإنجاز

    في المقابل ، يأمل سيسكا موسكو في استغلال عاملي الأرض والجمهور ليصبح أول فريق روسي يبلغ دور الأربعة منذ 1991 عندما حقق هذا الأمر حينها جاره سبارتاك موسكو.

    بيد أن الفريق الروسي ، بطل مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي في العام 2005 ، سيلعب المباراة في غياب لاعبين موقوفين هما الصربي ميلوش كراسيتش ويفجيني الدونين.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 4:35 pm